Skip Navigation Links
عن المدرسة
القبول والتسجيل
المراحل
المرافق والخدمات
الأنشطة والفعاليات
تسجيل الدخول
الخريجين
اتصل بنا
اخر الاخبار

مهرجان الدحنون

على اسم زهرة "الدحنون" التي تملأ حقول الوطن في هذا الفصل البديع، كان "مهرجان الدحنون" لهذا العام مزهراً بطلابه وطالباته ومعلميه ومعلماته والعاملين والعاملات والأهالي الكرام.

أبدع طلبتنا في إعداد كل ما يخص البلد التي اختاروها من تراث وطعام وملابس ورقصات، وذلك الإبداع كان بفضل معلماتهم ومعلميهم وإشرافهم وتوجيهاتهم وتفاعلهم مع كل التفاصيل أثناء الإعداد والتحضير.

كان المكان يعجّ بالأنشطة المختلفة التي استمتع بها كل من حضر المهرجان، عرض الدمى الذي أسعد أطفالنا فاستمتعوا وضحكوا، ثم عرض الساحر "ميشو" الذي أبهرهم بحركاته الخفيّة. أما قلعة القفز فكانت رفيقتهم كل اليوم حيث قفزوا وضحكوا، وفي "أكشاك اللعب" استمتعوا بالألعاب المتنوعة (مفتاح الحظ، العجل المعلّق، البطّات، تحدي القارب، اللعبة الكهربائية، البولينج، حلقة الحظ) وغيرها الكثير من الألعاب إلى أن انتهوا عند كشك الهدايا الجميلة.

أحيت مجموعة من أمهات مجلس الأهل والمعلمين بيت الأشباح من جديد ، وكان جهدهن في التحضير والتنفيذ لهذا البيت رائعًا بشكل مخيف. مما جعل المهرجان اكثر تميزًا بذلك البيت المعتم والمظلم والذي ما أن تعبر بوابته حتى يتلبسك الخوف من كل شيء بداخله، الأصوات والضحكات والصرخات والأقنعة والأيدي والأشباح التي تطوف بالمكان وتخرج منه بحلوى من الاشكال المخيفة.

كما تميّز "مهرجان الدحنون" هذا العام أيضاً بقسم الفنّ العالمي، بين صنع الدمى والرمل في الزجاج ورسم اللوحات الفنية الجميلة، فاستمتع أطفالنا وحملوا فنّهم معهم إلى البيت.

ومن فعاليات الدحنون التي لا تنسى "لعبة السجن" كان ممتلئاً بالمساجين من طلبة وأهالي ومعلمات ومعلمين، يسجنون ويضحكون ويلتقطون الصور وبعد فترة يخرجون ليستمتعوا بالأنشطة المختلفة.

معلماتنا ومعلمونا أعطوا من الوقت والجهد الكثير للتحضير لهذا المهرجان، وقد تُرجم هذا العطاء بنجاح ذلك اليوم.

قسم الصيانة والخدمات، القسم العامل على هذا النشاط قبل وخلال وبعد المهرجان، كان لجهودكم الرائعة الأثر الكبير في نجاح هذا اليوم.

قسم الحاسوب، قسم الإدارة وقسم النشاطات، شكراً لكم ولجهودكم الرائعة.

وأخيراً، مجلس الأهل والمعلمين ومجلس الحركة الدؤوبة والنشاط المستمر، قسم التحضير والتخطيط والتنفيذ، شكراً جزيلا لكم.

أما أهالينا الأعزّاء، فلكم الشكر الموصول على أطباقكم الشهيّة ومساعدتكم في إنجاح دحنوننا.

 

و كل دحنون وأنتم بألف خير،،،